رمضان فرصة لترتاح يا مريض القولون العصب

القولون العصبي  هو : اعتلال وظيفي مؤقت و متكرر للجهاز الهضمي وليس بمرض عضوي .

67402_1338146384

تغذية غير جيدة و نفسية غير مستقرة

يحدث هذا المرض عادتاً لأسباب غير معروفة طبياً و لا كنه ارتبط و بثقة مع الانفعالات و الاضطرابات و الإجهاد النفسي و القلق بنسبة 50% , و تبدأ الأعراض بآلام في البطن و غازات و انتفاخ و إسهال و الإمساك أو تناوبهما وقد يكون صوت الأمعاء مسموعاً أحياناً .

و تظهر بعض الأعراض كنوبة من الإسهال عند الغضب أو الفزع , و انتفاخ و صوتاً مسموعاً صادراً من الأمعاء عند الإجهاد النفسي و القلق .

وعندها يزداد توتر المريض مما يؤدي دخوله في حلقة مفرغة بين القلق و التوتر و المرض ولكي تتحسن حالته الصحية لابد من كسر هذه الحلقة المفرغة .

وإلي وقتنا الحاضر لا يوجد علاج طبي مخصصاً لهذا المرض لأن معانات المريض من الانتفاخ و الغازات و الإسهال و الإمساك و سوء الهضم و مخاط في البراز يمكن أن تسببه كمية الطعام و نوعيته  وأكل كمية كبيرة من الطعام مره واحده مما يسبب تهيجاً للقولون .

فلذلك كلما كان الطعام قليلاً كان الهضم أسهل , و الامتصاص أفضل و بواقي الطعام قليلة و لا تؤثر علي القولون .

بينما تسوء الحال عندما يكون الطعام عسير الهضم أو مضافاً إليه الكثير من التوابل و البهارات أو عدم مضغ الطعام بشكل جيد .

و الجدير بالذكر أن زيادة كمية الطعام تزيد من كمية الفضلات التي بدورها تتخمر و تتعفن داخل القولون مسببتاً الكثير من الغازات التي تعمل على التهاب الغشاء المخاطي للقولون  فتزيد كمية الغازات في البطن ويُحدث صوت مما يزد من قلق المريض و ألمه فيزيد الطين بله .

ولذالك فإن العلاج يكون بأتباع الآتي :

1-      عدم ملء المعدة بالطعام و المضغ جيداً و الأكل في هدوء .

2-      عدم أكل المسبك أو البهارات أو الدهون أو اللحوم الحمراء نهائياً .

3-      تناول الألياف و السلطة و الخضروات و الخبز الأسمر .

4-      نظم وجباتك في رمضان و بعده .

5-      الامتناع عن التدخين و التوقف فوراً .

6-      علاج الإسهال و بعض الأمراض المصاحبة مثل البلهارسيا و الدوسنتاريا .

7-      تجنب تناول الأطعمة  المحتوية على الكافين مثل الشوكولاته  , و القهوة , والشاي , والمشروبات الغازية المحتوية علي الكولا حيث أنها قد تزيد من أعراض المرض .

8-      تناول كمية كافية من الماء و خصوصاً في حالة الإمساك .

9-      الهدوء و الراحة النفسية و الابتعاد عن القلق و الاكتئاب قدر المستطاع .                                                           

 

 

وتذكر …

  • أكل كمية كبيرة من الطعام قد يكون سبباً لإثارة القولون العصبي .
  • تجنب الأطعمة التي تحدث الأعراض وهي تختلف من شخص لآخر لذا تعرف عليها.

     

إن في شهر رمضان المبارك فرصه لترتاح و ذلك بتخفيف العبء على جهازك الهضمي و إراحته

هذا من ناحية .

ومن ناحية آخري فإن شهر رمضان شهر سكينة و روحانية تستقر فيه النفوس و تجتمع الأرواح فستغل هذا في التهدئة من انفعالك  و توترك و قلقك ,

وكذلك في اكتساب القدرة على التعامل مع الضغوط النفسية أو الاجتماعية  .

بقلم أخصائي التغذية العلاجية/ رائد عقيلي

Advertisements
هذا المنشور نشر في مقالات جمعية أبان. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s