تكيس المبايض

 

عبارة عن حويصلات مليئة بالسوائل تكون حميدة بالغالب تظهر في سنوات الانجاب على إحدى المبيضين أو عليهما معا . ويوجد عدة أنواع من التكيس أكثرها انتشارا تكيس المبيض الوظيفي.

 

أنواع تكيس المبايض:

  • تكيس المبيض الوظيفي : يحدث بسبب عدم إطلاق البويضة من المبيض بشكل كامل وانتقالها لقناة فالوب  أو بسبب إنتاج هرمون الاستروجين والبروجيسترون بعد إطلاق البويضة لتهيئة الرحم للتخصيب وفي بعض الأحيان يتم اغلاق الحويصلات مما يؤدي لتراكم الهرمونات على شكل سوائل مسببة للتكيس.

 

  • متلازمة المبيض المتعدد الأكياس : يحدث بسبب فشل في إنتاج البويضة مما يسبب تجمع البويضات وتراكمها مشكلة الأكياس.

 

  • بطانة الرحم المهاجرة : عبارة عن نمو أنسجة الرحم خارج الرحم مما يجعلها قد تنمو على المبايض وتسبب آلام شديدة وفي حال عدم التدخل الطبي واهمالها قد تؤدي للعقم.

 

  • ورم غدي كيسي : عبارة عن تكاثر الخلايا على حويصلات المبيض بشكل غير مرغوب على شكل ورم وغالبا ما يكون حميد وغالبا ما تحتوي على سوائل وتظهر ليس فقط في سن الانجاب فقد تظهر بعد انقطاع العادة الشهرية.

 

  • الكيس الجلداني : عبارة عن نمو خلايا غير خلايا المبيضين مشابهة للخلايا الأخرى الموجودة بالجسم مثل (خلايا الجلد والشعر) على المبيضين.

 Picture1

بعض أعراض تكيس المبيضين: 

  • ألم و/أو انتفاخ في البطن.
  • ألم في الحوض.
  • صعوبة في التبول أو كثرة التبول.
  • ألم في أسفل الظهر.
  • ألم غير معتاد عند نزول العادة الشهرية وقد يحدث نزيف غير طبيعي.
  • غثيان و/أو تقيؤ.
  • زيادة في الوزن.
  • فقدان الشهية والشعور بالامتلاء سريعا.

 

كيف يتم تشخيص تكيس المبيضين؟

يجب مراجعة طبيبة النساء لاتخاذ الإجراءات المناسبة  مثل (فحص بالموجات فوق الصوتية، الرنين المغناطيسي، فحص معدل بعض الهرمونات، منظار البطن).

 

عوامل تحفز من ظهور متلازمة تكيس المبيضين:

  • أسباب وراثية.
  • تراكم السموم في الجسم.
  • النظام الغذائي الغير صحي.
  • البدانة وزيادة الوزن (ولكن ليس كل مصابة بمتلازمة تكيس المبيضين تكون بدينة).
  • الإفراط في تناول مصادر الكربوهيدرات والدهون والأغذية المعلبة والمصنعة.

 

نمط الحياة ودوره في المساعدة بعلاج تكيس المبايض :

  • قومي بممارسة نشاط بدني بشكل منتظم وشبه يومي.
  • بحال كنتي تعانين من زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي قومي بتحصيل وزن صحي.
  • اتبعي نمط غذائي صحي متوازن بالسعرات والعناصر الغذائية.
  • تجنبي الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات والوجبات المقلية والسريعة وقللي من مصادر الكربوهيدرات في غذائك.
  • اشربي الماء بكمية كافية مناسبة لحاجتك اليومية.
  • تجنبي مصادر الاستروجين في الطعام مثل : حليب الصويا ومنتجاته ، ومعظم الأغذية المعلبة لأنها تحتوي على الصويا بشكل من أشكاله.
  • تجنبي تخزين الطعام أو الماء أو تناوله أو تقديمه في أواني بلاستيكية فبعض المنتجات البلاستيكية تحتوي على هرمون الاستروجين.
  • لا تفرطي في تناول اللحوم أو الدجاج أو البيض أو الحليب ومنتجاته والأفضل الحصول عليها من مصادر عضوية.
  • تجنبي مستحضرات التجميل المحتوية على مادة البارابين و/أو الزيوت المعدنية .

 

أخصائية التغذية العلاجية: لين عبد الكريم

Advertisements
هذا المنشور نشر في مقالات جمعية أبان. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s