مرض الكبد الدهني الغير كحولي

 

  • هو عبارة عن تجمع الدهون في خلايا الكبد مما يساهم في زيادة حجم الكبد وارتفاع انزيمات الكبد، الدهون الثلاثية، الكولسترول، الجلوكوز في التحاليل.
  • يحدث المرض بسبب عدم قدرة الكبد على تكسير الدهون مما يؤدي لتراكمها في خلايا الكبد.
  • يكون المرض في كثير من الأحيان صامت (لا يوجد له أعراض يشعر بها المريض).
  • في بعض الأحيان تجمع الدهون في خلايا الكبد قد يؤدي لالتهابات في الكبد.

 

بعض عوامل الخطورة التي قد تؤدي للإصابة بمرض الكبد الدهني الغير كحولي:

عمليات السمنة.

الإصابة بأمراض الكولسترول.

ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الدم.

تكيس المبيضين.

متلازمة الأيض (التمثيل الغذائي).

توقف التنفس أثناء النوم.

الإصابة بالسكري النوع الثاني (الغير معتمد على الانسولين).

قصور نشاط الغدة الدرقية.

قصور نشاط الغدة النخامي.

 

الأعراض:

في كثير من الأحيان لا يوجد أعراض ولا يتم اكتشاف الإصابة بالمرض إلا عند إجراء التحاليل وبعض الكشوفات الطبية ولكن قد يشتكي المريض من بعض هذه الأعراض (تعب وخمول، ألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن، نزول في الوزن). 

Picture1

 

نمط الحياة الصحي ودوره في علاج المرض:

  • في حال كنت مصابا بمرض الكبد الدهني الكحولي يجب عليك التوقف عن شرب الكحول وسيتماثل الكبد للشفاء تدريجيا بعدها.
  • في حال كانت سبب اصابتك بمرض الكبد الدهني الغير كحولي بسبب ارتفاع الكولسترول والدهون الثلاثية في الدم يجب عليك اتباع حمية غذائية قليلة الدهون .
  • في حال كانت سبب اصابتك بمرض الكبد الدهني الغير كحولي عدم انتظام نسبة الجلوكوز في الدم يجب متابعة نسبة الجلوكوز في الدم والحفاظ عليها ضمن المعدلات الطبيعية.
  • في حال كانت سبب اصابتك بمرض الكبد الدهني الغير كحولي بسبب السمنة يجب عليك البدء بنظام غذائي صحي لتخفيف الوزن تدريجيا وتجنب النزول الحاد والسريع للوزن لإنه قد يزيد المرض سوء ويتحول لتليف في الكبد أو قد يسبب حصوات في المرارة.
  • توقف عن التدخين في حال كنت مدخنا.
  • امتنع عن تناول الوجبات السريعة والمقالي.
  • من المهم جدا التخفيف من الدهون في منطقة البطن (الكرش) ، محيط الخصر الصحي للرجال يجب ألا يتعدى 40 انش ، وللنساء 35 انش.
  • اتباع نظام غذائي صحي غني بالخضار وخاصة الخضار الورقية ومعتدل في الفواكه والنشويات والبروتين ومنخفض في الدهون يساهم في التخفيف من المرض والتماثل للشفاء.
  • استشر الطبيب حول إمكانية استخدام مكمل فيتامين هـ(E) .
  • قم بإدخال الرياضات الخفيفة مثل المشي والاعتماد على الأنشطة البدنية .
  • اعتمد على الأغذية الغنية بمضادات الأكسدة في غذائك وخصوصا الفواكه والخضار ساطعة اللون مثل الجزر، القرع، البطاطا الحلوة، الشمندر، التوت.
  • اشرب كمية كافية من الماء .

Picture2.jpg

أخصائية التغذية العلاجية/ لين أسامة.

Advertisements
هذا المنشور نشر في مقالات جمعية أبان. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s